كـ,ـۅۅۅۅۅۅۅۅلـ,ـ عـ,ـلـ,ـى طـ,ـۅۅۅۅۅۅۅۅۅلـ,ـ


كـ,ـۅۅۅۅۅۅۅۅلـ,ـ عـ,ـلـ,ـى طـ,ـۅۅۅۅۅۅۅۅۅلـ,ـ

 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة عن ثواب الصيام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ElMasri
نـــــائـــــب مـــؤســــس الـــمــوقـــع
نـــــائـــــب مـــؤســــس الـــمــوقـــع


وسام :
ذكر
عدد المساهمات : 226
العمر : 20
الموقع : ابوظبي

مُساهمةموضوع: قصة عن ثواب الصيام    الإثنين أغسطس 01, 2011 6:11 am





مطعم بن جبير
روى السيد مرتضى: عن النعماني، عن أمير المؤمنين (عليه السلام):
(إنَّ الله لما فرض الصيام، فرض: أنْ لا ينكح الرجل ـ في شهر رمضان ـ لا بالليل والنهار، على معنى صوم بني إسرائيل، في التوراة، فكان ذلك محرّماً على هذه الأمة).
(وكان الرجل، إذا نام في أول الليل ـ قبل أنْ يفطرـ حرم عليه الأكل بعد النّوم، أفطر أو لم يفطر).
(وكان رجل من الصحابة، يعرف بـ (مطعم بن جبير) شيخاً، فكان وقت الذي حفر فيه (الخندق) حفر في جملة المسلمين، وكان في شهر رمضان، فلما فرغ من الحفر، وراح إلى أهله، صلى المغرب، وأبطأت عليه زوجته بالطعام، فغلب عليه النوم، فلما أحضرت إليه الطعام، انبهته، فقال لها: استعمليه أنت، فإني قد نمت، وحرِّم عليَّ، وطوى ليلته، وأصبح صائماً، فغدا إلى الخندق، وجعل يحفر مع النّاس، فغشي عليه، فسأله رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) عن حاله، فأخبره).
(وكان المسلمون شباناً، ينكحون نسائهم بالليل سراً، لقلة صبرهم).
(فسأل النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) الله في ذلك).
(فأنزل الله):
((أُحِلَّ لَكُمْ لَيْلَةَ الصِّيامِ الرَّفَثُ إِلى نِسائِكُمْ هُنَّ لِباسٌ لَكُمْ وَأَنْتُمْ لِباسٌ لَهُنَّ عَلِمَ اللهُ أَنَّكُمْ كُنْتُمْ تَخْتانُونَ أَنْفُسَكُمْ فَتابَ عَلَيْكُمْ وَعَفا عَنْكُمْ فَالآنَ بَاشِرُوهُنَّ وَابْتَغُوا ما كَتَبَ اللهُ لَكُمْ وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ثُمَّ أَتِمُّوا الصِّيامَ إِلَى اللَّيْلِ وَلا تُبَاشِرُوهُنَّ وَأَنْتُمْ عاكِفُونَ فِي الْمَساجِدِ تِلْكَ حُدُودُ اللهِ فَلا تَقْرَبُوها كَذلِكَ يُبَيِّنُ اللهُ آياتِهِ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ)).
(فنسخت هذه الآية ما تقدمها).
واثلة بن الأسقع
عن واثلة بن الأسقع، قال:
(حضر رمضان، ونحن في أهل (الصفة) فصمناه، فكنّا إذا أفطرنا، أتى كل رجلٍ من أهل البيعة فانطلق به، فعشاه).
(فأتت علينا ليلة، لم يأتنا أحد، وأصبحنا صياماً، وأتت القابلة علينا، فلم يأتنا أحد، فانطلقنا إلى رسول الله (صلى الله عليه وآله) فأخبرناه بالذي كان من أمرنا، فأرسل إلى كل امرأة من نسائه يسألها: هل عندها شيء؟ فما بقيت منهن امرأة، إلاّ أرسلت تقسم: ما أمسى في بيتها مما يأكل ذو كبد. فقال لهم رسول الله (صلى الله عليه وآله): اجتمعوا. فدعا فقال:
(اللهم، إني نسألك من فضلك، ورحمتك، فإنها بيدك، ولا يملكها أحدٌ غيرك).
فلم يكن، ألا ومستأذن يستأذن، فإذا بشاة مصلية ورغف، فأمر بها رسول الله (صلى الله عليه وآله) فوضعت بين أيدنا، فأكلنا حتى شبعنا، فقال لنا رسول الله (صلى الله عليه وآله):
(إنّا سألنا الله من فضله، ورحمته فهذا فضله، وقد ادخر لنا عنده رحمته...).
صحابي
قال أحد الصحابة:
(كانت عندي ـ في رمضان ـ خمس عشر تمرة، فأفطرت على خمس، وتسحرت بخمس، وأبقيت خمساً).




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصة عن ثواب الصيام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كـ,ـۅۅۅۅۅۅۅۅلـ,ـ عـ,ـلـ,ـى طـ,ـۅۅۅۅۅۅۅۅۅلـ,ـ :: «®°•.¸.•°°•.¸.•°™منتديات اسلامية ™°•.¸.•°°•.¸.•°®» :: ღ اســــــلامــــــيــــــات عــــــامــــــة ღ-
انتقل الى: